اخبار

الوطني الاتحادي يسخر من قرار فصله من (قحت)

الخرطوم: الاخباري
سخر حزب الوطني الاتحادي من قرار فصله من قبل قوى الحرية والتغيير واتهامه بالتواصل مع الانقلابيين.
وتساءل رئيس الحزب يوسف محمد زين هل نحن أعضاء فى حزب أو شركة حتى يفصل بعضنا البعض؟ وأضاف هذه الجهالة وقلة المعرفة لدى البعض.
واشار في تصريح لـ(الإخباري) إلى أن القرار يفتقد للسند القانونى والسياسي لجهة ان قوى الحرية و التغيير تحالف سياسي توافقى وليس لاحد الحق في فصل أحد كما لا توجد لائحة تجيز ذلك.
وابان يوسف أن ضيق الأفق و غياب الديمقراطية كممارسة وتحول الحرية والتغيير الي جسم أحادي النظرة كان سببا في إتخاذ مثل هكذا قرار.
وكشف يوسف عن الكيفية التي يدار بها تحالف قوي اعلان الحرية والتغيير طوال الفترة الماضية، وقال هذا التحالف يدار بمفهوم الاتحاد الاشتراكى تماماً ومن يخالف أما ان يذعن أو يبعد.
ونفى في الوقت ذاته تواصل حزبه مع ما اسماهم التحالف (بالانقلابيين) وقال هذه مزحة سخيفة نحن مؤسسون للحرية و التغيير بنضال الثلاثين عاما ضد الانقاذ وهذا موثق ومعلوم ومواقفنا معلنة وايادينا نظيفة بيضاء لم وإن تدنسها عطايا سفارة أو سلطة ماض وحاضر ولا مستقبلاً.
و أصدرت قوي الحرية والتغيير امس السبت قراراً بفصل الحزب الجمهوري والوطني الاتحادي متهمة إياهم بالتواصل مع قوى الإنقلاب التي تدير الدولة حالياً.

شارك على

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى