أخبار

الواثق البرير ل(الإخباري): مؤتمر قاعة الصداقة ردة وعرقلة للتحوُّل الديمقراطي

الخرطوم: الإخباري
وصف حزب الأمة القومي تجمع قاعة الصداقة اليوم بالردة، مؤكدًا أنهم لن يسمحوا بعودة عقارب الساعة للوراء.
وأكد الأمين العام لحزب الأمة وعضو قوى الحرية والتغيير الواثق البرير أن أي تجمع سلمي مشروع، وقال إن حزب الأمة تنظيم مؤسس انضم لمجموعة قوى سياسية حقيقية وصل عددها لأكثر من (100) تنظيم سياسي لديهم أهداف واضحة فيما يُسمى بالإعلان السياسي، وأشار في حديثه ل (الإخباري) إلى وضع خطة واضحة الرؤية لخدمة الوطن والمواطن والانتقال إلى التحوّل المدني والوصول إلى الديمقراطية كاملة الدسم خلال فترة الانتقال وصولاً إلى صناديق الاقتراع.
في وقتٍ اعتبر فيه أن أي إعلان سياسي جديد هو عرقلة لعملية التحوُّل تحت دعاوى ما يُسمى بالدعوة إلى منصة التأسيس، ووصف الأمر بالردة، جازماً بعدم السماح إلى عقارب الساعة بالرجوع إلى الوراء.. وقال: “سيظل الشعب قابضاً على ثورته وحريته، وأكد أن حزب الأمة سيكون على العهد وسائر في الحفاظ على الديمقراطية صونًا للعهد الذي أطلقه منذ إنشائه”.
وقلل من تأثير المؤتمر المقرر عقده بقاعة الصداقة اليوم، وقال: هؤلاء مجموعة من الخلاوي والأطفال وعدد من مؤيدي النظام البائد يريدون العودة للساحة عبر منصة التأسيس، وأردف: “لكن الوثيقة الدستورية واضحة وعلينا الالتزام بها، وأضاف: نحتاج إلى حوار حقيقي يخرج البلاد إلى بر الأمان وليس الأساليب التي كان يتبعها نظام المخلوع”.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى