تقارير

القائد يغدر بـ(الزعيم).. تفاصيل الانقلاب الخاطف في غينيا

تقرير:الإخباري
استقيظت العاصمة الغينية “كوناكري” أمس الأحد على أصوات الرصاص وتبادل كثيف لإطلاق النار وانتشار لوحدات الجيش وأرتال من الدبابات والسيارات المدرعة في حي “كالوم” الراقي، وبعد ساعات من تضارب الأنباء والتكهنات حول محاولة انقلاب للاستيلاء على السلطة، وفي المساء ظهر قادة الانقلاب في بث مباشر على التلفزيون الرسمي معلنين اعتقال رئيس البلاد “ألفا كوندي”، حل الدستور ومؤسسات الدولة، والاستيلاء على السلطة في انقلاب مكتمل الأركان.
صديق الأمس
وكانت المفاجأة للكثيرين من المتابعين للشأن في غينيا وقبلهم للرئيس الغيني نفسه “ألفا كوندي”، أن الضابط الذي قاد الانقلاب هو العقيد فارع الطول “مامادي دومبيا” المقرب من الرئيس، والذي استدعاه “كوندي” من التقاعد قبل أربع سنوات وجعله على رأس قوة حديثة النشأة سميت بقوات “النخبة”، عالية التدريب والتسليح، حيث كان هدف الرئيس أن تكون هذه القوات لحماية نظام حكمه.
خلافات
وللمفارقة فإن قوات النخبة بقيادة “دومبيا” نفسه قمعت الغينيين بعنف عندما خرجوا للشوارع في “2020” معترضين على تعديل الرئيس للدستور كي يترشح لولاية رئاسية جديدة، قبل أن يمتلك العقيد الشجاعة لإزاحة “الزعيم كوندي” عن كرسي الحكم بعد حوالى عقد من الزمان.. الحاكم الجديد لغينيا قال إنه أقدم على ما فعله نسبة لسوء الإدارة في البلاد وانطلاقاً من “مصلحة الشعب” وفق البيان الذي بثه التلفزيون الرسمي، بينما أشارت تقارير أن “دومبيا” طلب في الفترة الأخيرة منح مزيد من التمويل والاستقلالية لقواته وهو ما أثار الخلافات مع الرئيس.
تدريب في إسرائيل
لا يُعرف الكثير عن “دومبيا” سوى أنه ضابط يمتاز بالكفاءة العالية، ومتزوج من امرأة فرنسية، وقد عمل سابقًا في ”الفيلق الأجنبي الفرنسي“ حتى عام 2018، وهو العمل الذي قاده للقتال في كوت ديفوار وجيبوتي وإفريقيا الوسطى وحتى أفغانستان كما سبق له التدرب في أكاديمية الأمن الدولية في إسرائيل، قبل أن يتقاعد ويعود إلى غينيا حيث عينه الرئيس قائدًا لمجموعة النخبة التي تلقت تدريبات على يد القوات الفرنسية والأمريكية.
تداول الغينيون بشيء من الفرح والرغبة في التغيير مقطع فيديو للرئيس “كوندي” صاحب الـ”83″ عاماً تحت قبضة قوات “دومبيا” التي أعلنت انه تم التحفظ عليه في مكان مجهول، في انتظار ما تُسفر عنه الأيام حول هذا الانقلاب الخاطف والغامض

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى