الخدمات

التعليم الخاص: الحكومة ما زالت تعمل بقانون النظام البائد

الخرطوم: الإخباري
قالت مديرة التعليم الخاص بشرق النيل الأستاذة درية بابكر ل(الإخباري) إن إدارة التعليم الخاص ما زالت تعمل بقانون ٢٠١٥ الذي وضعه النظام البائد،

وأشارت إلى أن هذا القانون لم يحدد عقوبات رادعة لملاك المدارس الخاصة فيما يخص زيادات الرسوم الدراسية، الأمر الذي قلص من صلاحيات إدارات التعليم الخاص، واقتصر دورها على تقديم المقترحات فقط، وأقرت بوجود ارتفاع كبير في الرسوم الدراسية للمدارس الخاصة هذا العام، وطالبت الجهات المختصة بتفعيل قانون ٢٠٢٠ الخاص بعمل المدارس الخاصة والذي لم يدخل حيز التنفيذ إلى هذه اللحظة.
وشكا أولياء الأمور من ارتفاع كبير في الرسوم الدراسية للمدارس الخاصة.

وأشاروا إلى أن الزيادت الكبيرة التي أقرتها إدارات المدارس، تجاوزت ال ٣٠٠% وتفوق قدراتهم المالية، ووصلت رسوم التسجيل في بعض المدارس ال(٢٠٠) ألف ناهيك عن رسوم الترحيل والكتاب المدرسي الذي حدد له مبلغ (١٥) ألف جنيه في بعض المدارس، تراوحت الزيادات في الفصول المتوسطة والكبرى بين ١٠٠ إلى ٢٥٠ الف جنيه.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى