أخبار

الشعبية ل(الإخباري): الاستخبارات تخلق الأكاذيب لتدميرنا

الخرطوم: الإخباري
نفى قيادي في الحركة الشعبية لتحرير السودان التقارير الإعلامية التي أشارت لتوفيرها 1500 مقاتل لدعم الجيش الإثيوبي في حربه ضد جبهة تحرير بني شنقول قمز، وأكدت أن تلك التقارير تقف خلفها الاستخبارات العسكرية في الجيش السوداني.
وقال في تصريح لـ(الإخباري) فضل حجب اسمه إن ما قيل في حق الحركة الشعبية غير صحيح وكلها معلومات مغلوطة تقف خلفها جهة استخباراتية في الجيش، وقال: (هؤلاء يعملون ليل نهار من أجل تدمير الحركة عبر خلق الأكاذيب).. ونفى مغادرة نائب رئيس الحركة الشعبية لإقليم النيل الأزرق وأكد أنه موجود في النيل الأزرق.
وكانت تقارير إعلامية قالت إن الحركة الشعبية وقعت اتفاقاً مع الجيش الإثيوبي نص بموجبه أن توفر الشعبية آلاف المقاتلين لدعم الجيش الإثيوبي في حربه في إقليم بني شنقول.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى