أخبار

الحركة الشعبية بقيادة الحلو تدعم الجيش الإثيوبي بـ(1500) مقاتل

أصوصا: الإخباري
كشفت مصادر مطلعة عن توقيع الحركة الشعبية لتحرير السودان_شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، اتفاق مع الجيش الإثيوبي يسمح بموجبه لقوات الحركة الشعبية التحرك داخل الأراضي في المناطق المحازية لإقليم بني شنقول الإثيوبي، دعماً للجيش الإثيوبي في حربه ضد حركة تحرير بني شنقول.
وعقدت قيادات عسكرية رفيعة بالجيش الإثيوبي بإقليم بني شنقول اجتماعات بمسؤولين في الحركة الشعبية قيادة عبد العزيز، مثلها نائب الحلو في قطاع النيل الأزرق جوزيف توكا.
وأكدت مصادر متطابقة لـ(الإخباري) أن اللقاء الذي انعقد الأسبوع الماضي بمدينة أصوصا الإثيوبية شارك فيه إلى جانب مسؤولي الجيش الإثيوبي القائد الجندي سليمان مسؤول العمليات بالحركة الشعبية قطاع يابوس إلى جانب مسؤول الاستخبارات بالحركة.
وأشارت إلى أن الطرفين توصلا لتفاهمات تمت حول تعاون عسكري بين الجيش الإثيوبي والحركة الشعبية بقيادة الحلو يتم بمقتضاها السماح لقوات جوزيف توكا بدخول أصوصا، والتحرك في كافة المدن الإثيوبية على الشريط الحدودي بين السودان وإثيوبيا بولاية النيل الأزرق، بالإضافة إلى السماح لقوات الحركة بالأنشطة التجارية دون تدخل من السلطات الحكومية.
فيما التزمت الحركة الشعبية بتجهيز 1500 مقاتل يتم تزويدهم بالزي الرسمي لقوات الأمن والمليشيات بإقليم بني شنقول _قمز لاستلام مواقع خاصة بالجيش الإثيوبي أُخليت بسبب تحريكها إلى شمال إثيوبيا على جبهتي تقراي وأمهرا. وبحسب المصادر نفسها فإن الاتفاق يشمل تعليمات لقوات جوزيف توكا بشن هجمات على حركة تحرير بني شنقول ومقاتلي القمز التي تحارب الحكومة الإثيوبية.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى