إقتصاد

تجمع مزارعي الجزيرة يكشف عن ضعف المساحات الزراعية لمحاصيل العروة الصيفية

الخرطوم: هالة حافظ
كشف رئيس تجمع مزارعي الجزيرة طارق الحاج بالقسم الأوسط وادي شعير من تأخر التمويل والأسمدة، وأفاد في حديثه ل (الإخباري) أن التقاوي المستخدمة للذرة والفول غير محسنة لعدم المحافظة عليها من قِبل هيئة البحوث الزراعية، مؤكداً ضعف نسبة المساحات الزراعية للعروة الصيفية لجهة عدم توفير الإمكانات اللازمة بيد أن المحاصيل المزروعة (القمح، الذرة) لا تفي حاجة الموسم المقبل لجهة تدني الأسعار وارتفاع تكلفة التمويل، موضحاً أن سعر جوال السماد بلغ ١٧.٠٠٠٠ جنيه، منوها إلى أن تمويل العروة الصيفية تمويل ذاتي، ولفت إلى أن زراعة القطن أصبحت غير مشجعة نتيجة ارتفاع تكلفته المادية والخوف من فشل زراعته، مشيرًا إلى عدم استعداد المزارع لتقبل خسارات جديدة على خلفية فشل الموسم الزراعي السابق حسب قوله لجهة أن بداياته كانت غير مبشرة لعدم توفير مدخلات الإنتاج وعدم توفير مياه الري وتطهير الترع والمواجر وغيرها من العمليات الزراعية، منوهاً إلى تحديد سعر القمح من قبل الشركات بحوالى (٣٢.٠٠٠) جنيه، وطالب بتدخل الدولة بتحديدها سعراً تأشيرياً للقطن، منوهًا إلى أن نسبة زراعته لا تتجاوز (٥٠) ألف فدان.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى