سياسة

الخارجية السودانية ل (الإخباري): لدينا خيارات متعددة للتعامل مع قضية سد النهضة

الخرطوم: رفقة عبد الله
انتهت جلسة مجلس الأمن الدولي حول سد النهضة الإثيوبي بعد الاستماع للأطراف الثلاثة السودان ومصر وإثيوبيا وعدد من مندوبي الدول الأعضاء، دون الإعلان عن إجراء من قبل المجلس، وسط دعوات لمواصلة التفاوض.
وقال المتحدث باسم فريق التفاوض السوداني لسد “النهضة” السفير عمر الفاروق لـ(الإخباري): إن السودان في انتظار ما يسفر عنه مجلس الأمن بشأن المقترخ التونسي، من أجل اتخاذ خيارات أخرى يمكن أن يتخذها، وقال “نحن في انتظار ما سيسفر عنه مجلس الأمن بشأن المقترح التونسي”.
وقد أعرب المندوب التونسي المنصف البعتي بداية، عن أمله في أن تتوصل الدول الثلاث إلى اتفاق ملزم بشأن سد النهضة ويحفظ الحقوق المائية لكل الأطراف، مؤكداً أن ذلك ليس أمراً مستحيلاً إذا ما تم الاتفاق على الامتناع عن الإجراءات الأحادية.
وأجمع ممثلو الدول الأعضاء في مجلس الأمن على دعوة الأطراف الثلاثة على مواصلة المفاوضات للتوصل لحل يرضي البلدان الثلاثة، مشددين على أن هذا الحل ضروري وممكن.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى