سياسة

حزب الأمة: لجنة التمكين دهست بالحقوق والقوانين لإشباع “شهوة السلطة”

الخرطوم: الإخباري
قال حزب الأمة القومي قيادة مبارك الفاضل إن اعتقال الناشط معمر موسى، وميخائيل بطرس وبقائهما في المعتقل لأكثر من عام يمثل خرقاً لكافة الأعراف القانونية.
واتهم الحزب لجنة إزالة التمكين بدهس الحقوق والمواثيق والعهود العدلية بغرض إشباع “شهوة السلطة” في قمع مخالفي الرأي، وإعادة الاعتقالات التعسفية دون اتباع الإجراءات القانونية.
وطالب بحل اللجنة فوراً وتكوين مفوضية مكافحة ومحاربة الفساد بدلاً منها، ومراجعة كافة القرارات الإدارية التي تم إصدارها ومحاكمة أعضائها الذين مارسوا القمع والتنكيل بالمواطن باسم القانون.
وأصدرت النيابة (الخميس) قراراً بالإفراج عن معتقلي لجنة إزالة التمكين معمر موسى وميخائيل بطرس، بعد نحو أربعة عشر شهراً من الاعتقال دون محاكمة.
وأكد بيان صادر من الحزب تلقت (الإخباري) نسخة منه أن بقاء معمر في السجن لأكثر من عام مسألة يستحي منها كل صاحب ضمير على هذه البلاد، وتمثل عاراً لن يمحى من جبين مؤسسات العدالة في السودان قريباً.
وأكد الحزب أن اعتقال الناشطين ميخائيل بطرس ومعمر موسى اللذين نشطا في التظاهرات ضد الحكومة الانتقالية، من مقر لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد، يمثل خرقاً لكافة الأعراف والقوانين الأرضية والسماوية.
وأضاف: أن ما مارسته لجنة إزالة التمكين بحق شباب شاركوا في الثورة بكل مراحلها يجب أن يلقى الرفض من ذوي الضمائر الحية والأقلام الشريفة والحس الإنساني السليم.

Alakhbary

الإخباري Alakhbary صحيفة إلكترونية سودانية مستقلة تهتم بالشأن السوداني والافريقي وابرز الاحداث العالمية.رئيس التحرير _ موسى جوده

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى